تدابير الأمن في الأماكن العمومية من المطارات

1.png

مايكل هيريرو، مدير منطقة الخليج، في الاتحاد الدولي للنقل الجوي (اياتا)

قال مايكل هيريرو، مدير منطقة الخليج، في الاتحاد الدولي للنقل الجوي (اياتا)، أن هنالك عدداً من التدابير التي يمكن اتخاذها لتحسين الأمن في المناطق العمومية من المطارات، وذلك بالاعتماد على الحد من الحشود والطوابير. وتالياً تفاصيل اللقاء الخاص مع مجلة (عبر دبي):

ما هي التدابير الجديدة التي ينبغي للمطارات تبنيها لضمان أمن المسافرين والممتلكات؟

من منظور نقاط التفتيش الأمني بما أن التهديد الرئيسي للطيران قد تحول من المواد المعدنية بما فيها البنادق والسكاكين، إلى المواد غير المعدنية بما فيها المتفجرات الصلبة والسائلة، يتوجب على نقاط التفتيش الأمني أن تدمج ضمنها تقنيات كشف متقدمة. ومن شأن الماسح الضوئي المثالي أن يتعامل مع خطر المتفجرات وباقي التهديدات غير المعدنية بعملية واحدة، مع احترامه بشكل أكبر في آن معاً خصوصية المسافرين، وذلك من خلال استخدام صور مغفلة الهوية وقدرات كشف متطورة، ما يخفض الحاجة للتفتيش الجسدي الكامل. هنالك جيل جديد قادم إلى السوق من نظم الأشعة السينية (الأشعة السينية بنظام التصوير المقطعي المحوسب، والأشعة السينية ذات الانحراف الموجي)، سيكون من شأنه تحسين عملية تفتيش أمتعة مقصورة الطائرة، مع تمكينه المسافرين في الوقت ذاته من الاحتفاظ ضمن حقائبهم بعدد أكبر من المواد دون تجريد. ولن تقدم هذه التكنولوجيا المساعدة الكبيرة للعاملين على تفتيش البشر وحسب، بل ستسمح أيضاً بالكشف الآلي عن المتفجرات وغيرها من التهديدات.

وبالإضافة إلى ذلك وبغرض موازنة الاستخدام الفعال للموارد، يجب أن تطبق نقاط التفتيش عمليات التفتيش المتباين للمسافرين والمرتكز على المخاطر، وهو ما شأنه أن يضمن استفادة بعض المسافرين من تجربة تفتيش سريعة، في حين يتم إخضاع بعضهم الأخر لعملية تفتيش معززة. ويمكن تحقيق تقييم المخاطر من خلال أساليب تحليل السلوك، أو الاستجواب، أو الخصائص المتعلقة بعملية شراء تذكرة الطيران، أو مسار الرحلة. وقد تساعد عملية التحليل المسبق لكل مسافر من المسافرين على تصنيفهم وفقاً للمخاطر، سواء من خلال استخدام بيانات المسافرين، أو من خلال عضويتهم في برنامج سفر معروف. ويمكن لمزيج من الأساليب الأكثر ملاءمة لبيئة المخاطر والبيئة التنظيمية أن تسهم بشكل كبير في استدامة النظام الأمني برمته.

من منظور أمن المناطق العمومية في المطارات هنالك عدد من التدابير التي يمكن اتخاذها لتحسين أمن المناطق العمومية في المطارات بالارتكاز على الحد من الحشود والطوابير. يجب أن تتم العمليات خارج المطارات حيثما كان ذلك ممكناً، والتشجيع على سبيل المثال على استخدام خيارات تسجيل الوصول عن بعد (الانترنت، الهاتف الخلوي)، بطاقات الحقائب الدائمة أو المطبوعة في المنزل، إلخ. ويتوجب كلما كان ذلك ممكناً إنشاء تدفقات منفصلة، فعلى سبيل المثال، يجب أن يتم منح المسافرين الذين يصلون إلى المطارات وهم جاهزون للصعود على متن الرحلة (قاموا بتسجيل الوصول، يحملون فقط أمتعة مقصورة الطائرة) مساراً بديلاً أو مدخلاً منفصلاً إلى نقاط التفتيش الأمني، بحيث لا يتوجب عليهمالمرور في منطقة تسجيل الوصول،تسليم الحقائب. يجب الحد من الطوابير في نقاط تسجيل الوصول، وتسليم الحقائب، وعلى نقاط التفتيش الأمني، إلخ. من خلال تعزيز العمليات وتأمين مستويات مناسبة من الموظفين، ومن خلال نقاط تفتيش أمني لا مركزية ومنفصلة بشكل فعلي، لما في ذلك من تجنب لنقاط انتظار الحشود، وتوفير خيارات تشغيلية مرنة في حال تأكيد وقوع هجوم أو خطر وجود قنبلة.

من المتوقع أن يتعامل مطار دبي الدولي مع 100 مليون مسافر بحلول العام 2020 . ما هي التحديات الأمنية المرتبطة بهذا العديد المتزايد من المسافرين؟

يجب أن تكون الزيادة الكبيرة في أعداد المسافرين مصحوبة بزيادة في قدرة نقاط التفتيش الأمني، ليس فقط من خلال إضافة المزيد من الممرات والموظفين، وإنما أيضاً من خلال العمل بأسلوب أكثر ذكاءً. والحلول متوفرة الآن يمكنها أن تساعد بشكل كبير على زيادة قدرات نقاط التفتيش، وتعزيز إنتاجية الموظفين، واستغلال الأصول والفضاء للتعامل مع الأعداد المتزايدة للمسافرين.

ومن ذلك على سبيل المثال:

•الأتمتة: يمكن لأتمتة المسح الضوئي للمستندات، ونظم مناولة الأمتعة، وبوابات التحكم بالتدفق، تعزيز استخدام الموظفين، وبالتالي تقليل تكاليف التشغيل.

•التهيئة: يمكن لتخطيط الحارات بشكل مبتكر، مثل محطات التجريد المتوازية، أو حلول تحميل الأمتعة، أن تحسن الإنتاجية والكفاءة التشغيلية، وكذلك تقديم تجربة محسنة للمسافرين والموظفين.

•المعالجة المركزية للصور: تسمح هذه المعالجة بربط آلات الأشعة السينية ضمن شبكة لتزويد المطارات بقدرة معززة على ضمان مشاهدة آلات الأشعة السينية والقائمين على تشغيلها للصور في طاقتها القصوى، وهو ما يجعل تفتيش أمتعة مقصورة الطائرة أكثر كفاءة وفاعلية لجهة التكلفة.

•التركيز على المخاطر: يمكن لتكامل الممرات بتكنولوجيات داعمة، مثل سيور تحديد موجات الراديو والقياسات البيومترية أن يمكن من إجراء عملية تفتيش متباينة وسلسة، وذلك دون الحاجة إلى ممرات مخصصة لكل نوع من أنواع المسافرين.

وحيث أن معظم الحركة هي لمسافري العبور، يجب تطبيق نفس الحلول الأذكى على نقاط تفتيش مسافري العبور من خلال عملية تفتيش متباينة ترتكز على المخاطر وتعتمد على نقاط المنشأ وعلى أنماط انتقاء أكثر عشوائية وأقل توقعاً، وذلك وفقاً للمخاطر المتعلقة بمسافري العبور. وسوف تصبح المخاطر أكبر من منظور أمن المناطق العمومية في المطارات مع ارتفاع أعداد المسافرين، وبالتالي تحتاج المطارات بحق إلى تعزيز عمليات هذه المناطق لتجنب الحشود والطوابير قدر الإمكان.

ما هو التقدم التكنولوجي الذي يمكن أن يضمن الأمن، ويسهل الحركة ويسرعها؟

لن يكون للماسحات الضوئية الأمنية من منظور نقطة تفتيش أمني أن تعزز مخرجات العملية الأمنية وحسب، بل إنها ستحد أيضاً من الحاجة للقيام بعملية تفتيش جسدي كاملة، وسوف يسمح الجيل الجديد من معدات الأشعة السينية بكشف التهديدات بفاعلية كبيرة مع خفضه في الوقت ذاته الحاجة لإخراج الالكترونيات والمواد السائلة من الحقيبة. وسيسمح الجيل الجديد من ماسحات الأحذية الضوئية بالكشف السريع عن التهديدات المعدنية وغير المعدنية التي قد تتضمنها الأحذية دون الحاجة إلى نزع المسافرين لأحذيتهم. ونتوقع بالتالي إمكانية دمج هذه التكنولوجيا وتكنولوجيات أخرى في بصمة الماسح الضوئي، ما يحوله إلى آلة متعددة الوظائف يمكنها تفتيش المسافرين بشكل دقيق في خطوة واحدة تنطوي على عملية مريحة.

ما هي التكنولوجيات المستقبلية المثالية التي يجب تبنيها الآن من قبل المطارات؟

من منظور نقاط التفتيش الأمني، يتوجب على المطارات اعتماد الماسحات الضوئية الأمنية التي تتصدى لخطر المتفجرات وغيرها من التهديدات غير المعدنية في عملية واحدة مع احترام خصوصية المسافرين بشكل أفضل، وتبني الجيل القادم من آلات الأشعة السينية )الأشعة السينية بنظام التصوير المقطعي المحوسب والأشعة السينية ذات الانحراف الموجي، واسمي هنا أهم تقنيتين واعدتين منها(، وينبغي اعتماد الجيل القادم من ماسحات الأحذية الضوئية. وبالإضافة إلى ذلك يجب وضع البنية التحتية للممرات للسماح بتفتيش متباين سلس دون الحاجة إلى ممرات مخصصة لكل نوع من أنواع المسافرين.

ما هي التدابير لتبسيط نقاط التفتيش الأمني في المطارات؟

يتبين مما تم تغطيته في الأسئلة السابقة، أن تكنولوجيات التفتيش الجديدة لا تؤدي فقط إلى تحسين نتائج الأمن، بل إنها تساعد أيضا على جعل عملية التفتيش أسرع وأكثر ملاءمة للمسافرين. ومن ذلك على وجه الخصوص:

•الماسحات الضوئية الأمنية: التي ستحد من الحاجة إلى تفتيش جسدي كامل (أي ستسمح بتفتيش جسدي جزئي/مركّز)

•الجيل القادم من معدات الأشعة السينية: ستزيل الحاجة إلى إخراج الالكترونيات والمواد السائلة من الحقائب.

•الجيل الجديد من ماسحات الأحذية الضوئية: ستسمح بالكشف السريع عن التهديدات المعدنية وغير المعدنية التي تقد تتضمنها الأحذية دون الحاجة لخلع المسافرين لأحذيتهم.

•تعديل قوائم المواد المحظورة: لتتوافق مع التهديدات الحالية لما فيه تعزيز عمليات التفتيش الأمني والحد من الأعباء غير الضرورية، وبالتالي الحد من تأخير المسافرين.

Nadd AlShiba PR & Event Management

Nadd Al Shiba PR and Event Management , Dubai, Dubai,

NAS PR, Nadd Al Shiba PR, Nas PR and Event, Nas events